Loading...

Wednesday, February 4, 2009

ماريا



المرأة البحر كانت تعرف ان السرطان يختبئ للصغير تحت الوسادة لذلك حين دللته اكثر
لم تعبأ ببكاء و حقد الاطفال الاخرين و الذين كانوا اكثر منه جمالا. السرطان يسكن صدري يا ماريا , ليس للامر علاقة بالفصام فالفتاة المصابة بالفصام
كانت تتصور ان شعرها تتدلي منه الخنازير غير مدركة لاختلاف الابعاد بين خصلات شعرها
الرديئة و حجم الخنازير . انا السرطان يسكنني كلما اغمضت عيني رأيت الخلايا السرطانية الخبيثة تتكاتثر في
اثدائي ليس لي حيلة في الامر لا استطيع ان اوقفها .هل للامر علاقة بنبرات صوتي التي تتغير؟؟؟ بالامس اخبرني الشحاذ انه رفض عطيتي لان
صوتي تغير جدا و افزعه , لا اذكر اني رايته من قبل لكنه اكد لي ان نبرات صوتي
اختلفت جدا و بصورة مفزعة.لا اريد ان اموت الان يا ماريا مازلت صغيرة علي الموت مازلت المراة تؤكد لي اني
طفلة و اصدقائي كلهم يثقون ان لي مستقبل مبهر ربما صديقة او اثنين يعتقدون اني
ينبغي ان اذهب الي طبيب نفسي و هذا بالطبع ليس له علاقة بالسرطان
لكن اغلب اصدقائي يثقون ان لي مستقبل مبهر اما ايمان مرسال فقد فخخت كل رؤاي
بقصائدها فكلما شاهدت البرتقال و هممت بواحدة اتذكر تحذيرها المستمر : ليس هذا
برتقالا يا حبيبي عموما ان لا احب البرتقال انا فقط اعشق المجازات ماريا
, انت نضجت الان و لا يصح ان تخرجي للطرقات عارية غير عابئة بالفتنة التي ترشقي بها
العابرين و البحر شفافا يا عزيزتي لا تثقي في حمايته المطلقة الم يعدك المعرفة ثم
منحك الالم؟ لماذا لم يخبرك سوي بسر هذا الصغير؟؟هل عرفت ان الجثتين الملقتين بجوار الرصيف كانت احداهما لفتاة عاشقة و الاخري لشيخ
كريم؟هل اخبرك بهذا؟هل الغطاء الابيض الذي منحك اياه لتخفيهما عن العيون منع الدم
من التسرب الي الشارع و الاختلاط بالاسفلت؟ارأيت , كانت ميتة ملوثة لا تفرق عن اي
ميتة مهينة اخري و مملؤة بالالم لا تثقي في البحر يا عزيزتي . حبيبك مازال يحتفظ بصورة حبيبته القديمة و مازال يكتب لها بل و الانكي من هذا انه
يضعها امامك و اثق انك لن تعرفي شيئا لا البحر سيطر عليك كلية فلا ترين الان غير
موجه و نبوءاته .الصغير فقد شعره كله يا مارا كله صار وجهه عجوزا و مكسور , قلبه ايضا شاخ يا ماريا
. هو يعرف انه سيموت قريبا. انا لا اريد ان اموت الان يا ماريا. اخبرني صديقي ان
الناس في غزة شعراء بالفطرة . اخبرني ان الرجل الجاهل حدثه انه لا يعبأ بالمرض مع
الوقت يتعود عليه و لا يصير عبئا , المشكلة الحقيقية انه هو بمرضه يصير مرض الاخرين
يصبح احبائه مصابين به.و اخبرني صديقي الاخر الفلسطيني ان الناس هناك يضحكون كثيرا , هو نفسه يضحك كثير,
و ليس لكل هذا بالطبع علاقة بالسرطان .الايام فقط يا ماريا هي التي تؤرقني حقا لا تتحرك كثيرا لا تتحرك مطلقا و لا تنتهي
كل يوم لا يكاد يذهب حتي بلحق به غيره انا اكره الايام يا ماريا مملة و خادعة و لا
تنتهي انظري شكل الحروف يتغير و صدري يتغير لا تعرفه الرؤي الان و لا تدركه
المجازات يفر مني و يمتثل تماما للسرطان .اشفق علي اصدقائي سيفزعهم الامر , لكني اشفق اكثر علي صديقي الصغير الذي لا يدرك
كيف يكون الامر حين تستعبده الايام هكذا يسابق الزمن بالفعل و يركض حتي يسقط مغشيا
عليه ثم يستيقظ منتشيا ممتلئا بنشوة الانتصار و منتزعا من ذاته و هو لا يدرك ذلك لا
اعرف ماذا اقول له الان و قد سقطت اذنه و تغيرت نبرات صوتي بشدة هكذا .ماريا لماذا تغير لون العالم؟هل للسرطان علاقة بالامر ؟ كل شئ رمادي غارقا في
الرمادية ,رماديا و حزين
انا لا اريد ان اموت الان هناك كلمة يجب ان اكتبها و قبلة يجب ان امنحها و رؤية
يجب ان اتنبأ بها و صديق لابد و ان يعترف بالحنين هناك الكثير من الاشياء التي لن
تحدث لابد و ان انتظرها ,ينبغي علي السرطان ان ينتظر قليلا و ينبغي علي هذا الصغير
الا يموت

6 comments:

nael said...

جويس منصور؟

Anonymous said...

جويس منصور مين يا ابني انا اللي كتباه و بالمناسبة انا مقرتلهاش غير هي قصيدة واحدة فماعتقدش اني متاثره بيها لو ده قصدك لان القصيدة قريتها من زمان و موش فاكراها اوي بس هي كانت عجباني الحقيقة

Anonymous said...

اه انا مروة علي فكرة بس موش عارفة البلوج مغلس معايا ليه مع انا صاحبته اصلا
ده بتاعي مفروض يمتثل لاوامري

محمد سيد حسن said...

آكل الذنوب لا يموت لأن العالم لن يحتمل أن يكون أكثر اتساخا والسرطان لا يعلم أنه حين يحيا بماريا فإنه يموت فيها فلماذا الحزن والعدالة شعرية إلى هذا الحد المرعب؟
don't worry about a thing
every little thing is gonna be alright

مصطفى السيد سمير said...

رائع
كتابة جميلة ومشبعة جدا

عَبْدو المَاسِك said...

مروة
دى أول زيارة ليا للمدونة و صدقينى مش مجاملة
انتى كتابتك هايلة و جميلة أوى

تحياتى لحرفك الجميل